الرافعات وآلات الرفع



المبيض...سعيد بأداء الشركة.

المبيض...سعيد بأداء الشركة.

زوملاين والربيعة والنصار...شراكة واعدة في الأسواق السعودية

18/10/2018

استثمرت شركة الربيعة والنصار للتجارة (رانكو) - إحدى الشركات التابعة لمجموعة الربيعة والنصار والموزع الوحيد لرافعات زوملاين الصينية للمناطق الوعرة في البلاد- ملايين الدولارات في أعمال التوسعة التي تستهدف ترويج ودعم العلامة التجارية. 
استثمرت رانكو أكثر من 10 ملايين دولار في أعمال التوسعة والتي تشمل افتتاح مرافق جديدة وتعزيز القوى العاملة، فضلا عن تطبيق استراتيجيات ومنهجيات جديدة للبيع. ومن قاعدتها التشغيلية في الخبر، انطلقت الشركة إلى الرياض وجدة لخدمة الأسواق السعودية بالكامل. 
تعد زوملاين شركة رائدة مصنّعة لمعدات البناء ومناولة المعدات وقد دخلت السوق السعودية في عام 2002 برافعتها الأولى، ومنذ ذلك الحين صدرت أكثر من 1000 وحدة من المعدات إلى المملكة، بما في ذلك ما يزيد عن 600 وحدة من الرافعات. 
وتخطط كل من شركتي زوملاين ورانكو للتركيز على المنتجات الملائمة التي تناسب استخدامات السوق، فضلا عن إقامة وحدة عمل شاملة لدعم المنتج على أن يشمل ذلك نظام بيئي لخدمة قطع الغيار، وتعزيز القوة التنافسية للعلامة بمساعدة أنظمة تقنية المعلومات، كما يقول فهد الربيعة، مدير التسويق ونائب المدير التجاري في شركة رانكو. 
تعتبر رانكو ممثل زوملاين لمجموعة رافعات الأراضي الوعرة بالكامل، بما في ذلك الرافعات المجنزرة والرافعات التليسكوبية. 
ومع الأخذ في الاعتبار أن المملكة العربية السعودية تستحوذ على حصة تزيد عن 50 بالمائة من قطاع ماكينات البناء في منطقة الشرق الأوسط وتعتبر إحدى أكبر مستخدمي رافعات الأراضي الوعرة في المنطقة، فإن الشركة الصينية العملاقة المتخصصة في الرافعات حرصت دائمًا على إيلاء أهمية كبيرة على أسواق المملكة وشراكاتها هناك. 
«إننا سعداء بنجاحنا في تحقيق أداء ملموس بعد سنوات من العمل الجاد في السعودية. تُستخدم منتجاتنا على نطاق واسع في مجالات اكتشافات النفط، والمصافي، والطرق السريعة، والسكك الحديدية، وبناء الوحدات السكنية،» كما يعلق فيصل المبيض، مدير العلامة و القطاع التجاري في رانكو. 
ويؤكد المبيض بأن رانكو تتعاون مع كبرى الشركات العاملة في قطاع البناء مثل مجموعة بن لادن السعودية، ونسما، والمباني، وأزميل، والمهيدب، والفوزان، وشبه الجزيرة للمقاولات، وشركة طروق السعودية اللبنانية، والأحمد للمعدات الثقيلة، والزامل أوفشور، وهوليج ريج موف، وتشاينا هاربور إنجينيرينج العربية، وشركة المقاولات المتخصصة، وشركة الحفر العربية، وأوفست عربية ريج موف، فضلا عن ديلما، وبيوات، وغيرها. 
«بالإضافة إلى المعدات، توفر رانكو أيضًا خدمات متميزة لما بعد البيع. وقد تم تزويد مركز خدمات أبقيق الواقع على مساحة 13600 متر مربع في الخبر بتجهيزات متطورة مع المرافق وقطع الغيار والأدوات اللازمة لضمان بقاء أسطول العملاء في وضع تشغيلي طول الوقت. ويدار المركز على يد خبراء متخصصين يعرفون تفاصيل الماكينات بشكل جيد. تضم رانكو 300 موظف في الرياض، و100 في المنطقة الشرقية، و10 في جدة، وهو ما يؤهلها لتقديم حلول سريعة ومناسبة وفي الوقت المناسب لعملائها،» كما يؤكد الربيعة. 
«هذا أتاح لشركة رانكو اكتساب سمعة مرموقة في تقديم قيمة عالية لا تضاهى لعملائها،» كما يقول روي إيفانز، مدير العمليات التشغيلية للمجموعة. 
«يتركز عمل فريق الخدمة في الشركة على خفض المصروفات التشغيلية لعملائنا وهو ما يعني إننا نعتبر أنفسنا شركاء لهم في تحقيق التقدم،» كما يضيف. 
ويؤكد إيفانز أن هذه الفلسفة أتاحت للشركة توسعة محفظة منتجاتها لتقدم حلولا متعددة وشاملة للعملاء، وكله تحت سقف واحد. 
تأسست شركة رانكو في المنطقة الشرقية عام 2013، وهي وحدة عمل متسارعة النمو من مجموعة الربيعة والنصار المتخصصة في إدارة وتجارة وخدمة وتأجير معدات البناء، فضلا عن معدات مناولة المواد. 
تملك المجموعة محفظة متنوعة من المنتجات وحلول المعدات وتشمل ماكينات من كبرى الاسماء اللامعة في قطاع البناء مثل ألتك لأعمال المقاولات في قطاع الطاقة الكهربائية وتوليد الطاقة والاتصالات وغيرها من خدمات المرافق. وتشمل منتجات ألتك التي توفرها رانكو منصات هوائية، ووحدات رفع عازلة للعمالة، ومعدات مناولة الكابلات، والأوناش، ورافعات الشاحنات. 
كما توفر رانكو أيضًا رافعات أكتوبوس للعمالة من إحدى الشركات المعروفة المتخصصة في معدات الشاحنات وهي أويل آند ستيل. 
وتعتبر رانكو ممثلة لعلامة تجارية أخرى معروفة في قطاع الخدمات اللوجستية ومناولة المواد وهي جود سينس. وتوفر الشركة الصينية المتخصصة في الرافعات الشوكية معدات تعمل بالكهرباء والديزل والبترول والغاز البترولي المسال. 
«في واقع الأمر، إن حلول مناولة المواد تعتبر من بين القطاعات الأسرع توسعًا بالنسبة لنا في عام 2016، والتي حققنها خلاله نموًا هائلا مع منتجات جود سينس،» وذلك كما يقول المبيض، مضيفًا بأن مجموعة رافعات زوملاين التي يتم تركيبها على الشاحنات تعد من بين أكبر المنتجات نموًا أيضًا. 
حققت رانكو أداءً جيدًا خلال العام الماضي. «لقد ساهم أداء الشركة في العام الماضي على تعزيز مكانتها الراسخة. وعلى ضوء هذه النتائج الإيجابية فإننا نشعر بالحماس للعام القادم ووضعنا أهدافنا تبعًا لذلك. نسعى أن نكون الموزع رقم واحد لرافعات الأراضي الوعرة في السعودية من حيث حصتنا من السوق، فضلا عن أن نكون في مصاف أفضل خمسة موردين للرافعات الشوكية.» 
وفي ظل محفظتها المتنوعة التي تضم كبرى العلامات التجارية الرائدة في الصناعة، فضلا عن حرصها على تطبيق قيم الريادة الاستراتيجية مثل الثقة والسرعة ومستوياتها المتميزة من خدمات الزبائن، فإن رانكو مؤهلة تمامًا لتحقيق أهدافها. 
تأسست مجموعة الربيعة والنصار في الخبر عام 1950، وبدأت كمقاول صغير لبناء الطرق، وتعاونت مع شركة أرامكو السعودية والبلديات لبناء بعض من أهم شبكات الطرق الرئيسية في المنطقة الشرقية. ومنذ ذلك الحين، توسعت المجموعة وتعاونت مع الهيئات السعودية لبناء الطرق والمطارات ومحطات معالجة المياه والجسور. 
وقد ساعد النمو المستمر للمجموعة على تنويع نشاطها والتوسع في قطاعات الهندسة والمقاولات والعقارات والزراعة والتعدين والتجارة والصناعة وغيرها من الاستثمارات.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة